جديد الموقع

كتابان من "مصلحة الليطاني" إلى وزيرَيْ الداخلية والبيئة!

وجّهت "المصلحة الوطنية لنهر الليطاني"، كتابَيْن إلى كل من وزير الداخلية والبلديات العميد محمد فهمي ووزير البيئة وشؤون التنمية الإدارية دميانوس قطار، حيث أودعتهما تقريراً مفصلاً حول "تلوث المياه والينابيع في الخرايب ومطرية الشومر، بسبب قيام بلدية الخرايب بتحويل مياه الصرف الصحي إلى الينابيع ونهر الليطاني".

وتضمن التقرير خرائط وصور فوتوغرافية، تبيّن "قيام بلدية الخرايب بتحويل مياه الصرف الصحي عبر قساطل إلى أراض مكشوفة ومجار مائية شتوية تصل إلى مجرى نهر الليطاني"، كما تضمن "نتائج تحاليل العينات التي تؤكد ثبوت تلوث مياه نبع المطرية في بلدة مطرية الشومر".

وطالبت المصلحة بـ"اتخاذ التدابير الرامية الى تلافي التداعيات الصحية الخطيرة الناجمة عن تلوث المياه في النطاق البلدي لبلدية الخرايب، مع وجوب تحميل البلدية ورئيسها المسؤولية الشخصية عن أي امراض او اوبئة ناجمة عن الأفعال الصادرة عن البلدية، وعن هدر الأموال العامة الناجمة عن التعدي على الموارد المائية".

 

إخترنا لك

مادة إعلانية
Script executed in 0.085016012191772